بتمويل شركة الحلول المثالية لمهرجان الجاليات العربية نظمت قطر الخيرية مهرجانا للتواصل والتبادل الثقافي

بتمويل شركة الحلول المثالية لمهرجان الجاليات العربية نظمت قطر الخيرية مهرجانا للتواصل والتبادل الثقافي

بمشاركة سفراء وجاليات 5 دول عربية

تحت شعار “من أجل تبادل ثقافي وثيق” نظمت قطر الخيرية مهرجان الجاليات العربية برعاية كريمة من شركة الحلول المثالية، وبمشاركة جاليات 5 دول عربية هي فلسطين والسودان، والأردن والمغرب، وسوريا، وبحضور عدد من سفراء الدول المشاركة وأسرهم ومسؤولين من قطر الخيرية والجهات الراعية.

ويهدف المهرجان، الذي أقيم ضمن فعاليات برنامج براحة الجاليات التابع لقطر الخيرية، إلى التعرف على الثقافات العربية المختلفة والعادات المتصلة بشهر رمضان، لتعزيز قيمة التضامن والتواصل بين أبناء الجاليات العربية المقيمة وتعزيز التبادل الثقافي فيما بينها.

أركان وأنشطة

واشتمل المهرجان، الذي أقيم برعاية شركة الحلول المثالية، فعاليات ثقافية وترفيهية متنوعة، تضمنت ركنا خاص بالأطفال وفلكلورا شعبيا وعروضا مسرحية وأركانا ثقافية بالإضافة إلى مسابقات وجوائز للأطفال والأسر وعرض أزياء للأطفال بالملابس التراثية لكل دولة مع التركيز على ما يخص شهر الصوم.

وضم الركن الخاص بالأطفال مجموعة من الفعاليات، منها تلوين الرسومات الخاصة بمعالم الدول والرسم على الوجه وركن أعمال يدوية ونماذج لمشاريع خيرية مثل بئر ومدرسة، وركن التصوير الفوري للملابس الشعبية للدول.

وعكست الأركان الثقافية والتراثية للدول ثقافة هذه الدول المتنوعة والغنية من خلال عرض الأزياء التراثية والتقليدية والمقتنيات التراثية والمشغولات اليدوية والمعالم التراثية والمأكولات والمشروبات التقليدية، إضافة إلى مجسمات الخرائط الجغرافية ومجسمات ورقية لجوازات هذه الدول.

كلمة ترحيبية

وفي بداية فعاليات المهرجان، ألقى السيد عبد الناصر اليافعي المدير التنفيذي لإدارة التدقيق بقطر الخيرية كلمة رحب فيها بالحضور، وقال إن مهرجان الجاليات العربية الذي تنظمه قطر الخيرية وشركائها (شركة الحلول المثالية، نادي الدانة، مرسال قطر) بالاحتفال مع خمس جاليات وسفارات عربية، لتمثل كل واحدة فيها جزءا من تراثها، كي يتسنى للحاضرين الاطلاع والانفتاح على بعضهم في العادات والتقاليد الخاصة بهم.

وأضاف أن المهرجان يأتي ضمن المشاريع التي تقوم بها قطر الخيرية في شهر رمضان المبارك، لتستكمل رسالتها في التأصيل للعمل الإنساني، ونشر ثقافة العمل الخيري في العالم، ولكي يتم توضيح دور قطر الخيرية كمُنظمة مجتمعٍ مدني تأخذ على عاتقها دور التنمية في المجتمعات المحلية والخارجية، مقدما شكره وتقديره لكل الجهات الشريكة والداعمة لهذا المهرجان.

رد الجميل

وتوجه سعادة السيد فتح الرحمن علي سفير السودان بدولة قطر بشكره وتقديره لدولة قطر ولشعبها المضياف ولقطر الخيرية على أعمالها الجليلة التي تقوم بها في السودان وقال إن مشاركة الجاليات العربية في هذا المهرجان تأتي رداً للجميل، مؤكدا على أن قطر الخيرية سجلها كبير في كافة ميادين الخير والأنشطة التي تخدم المجتمع سواء كانت داخل قطر او خارجها ولديها في السودان أياد بيضاء كبيرة وتأثير فعال خاصة في مجالي السلام والتنمية.

وأضاف السفير السوداني إن قطر الخيرية في السودان تعتبر من أكبر المؤسسات الخيرية، وتقوم بأعمال جليلة مثل انشاء محطات مياه الشرب في عدد من المناطق في السودان وبناء المدارس وكذلك في دارفور لها دور بارز في عودة النازحين واللاجئين إلى قراهم وإنشاء مراكز طبية ومستشفيات ودور أيتام وقال “حقيقة نحن نحي هذا الدور الكبير الذي تقوم به قطر الخيرية في السودان”.

وأشار إلى أن مشاركة الجالية السودانية تتمثل في المعرض التراثي الذي يشتمل على مشغولات يدوية تراثية وملابس تقليدية واكلات ومشروبات سودانية ذلك للتعريف بثقافة بلدنا وتراثنا وموروثاتنا.

شكر لقطر

من جهته عبر سعادة السيد منير غنام السفير الفلسطيني بالدوحة عن شكره لقطر الخيرية على تنظيم هذا المهرجان الاجتماعي الثقافي الذي يجمع بين الأخوة أبناء الجاليات العربية في هذه البلد الطيبة مما يؤدي لمزيد من التآلف والتعارف وخلق روابط الألفة والمحبة وهذا له قيمة كبيرة من الناحية النفسية والاجتماعية والأخلاقية.

وثمن السفير الفلسطيني ما تقوم به دولة قطر وقطر الخيرية في فلسطين وقال نحن في فلسطين لدينا تجربة واسعة وعميقة مع قطر الخيرية وعدد من الجمعيات الخيرية القطرية وكلها لها تأثير فعال، خاصة أن الوضع في فلسطين أكثر صعوبة من الأماكن الأخرى مما يتعرض يوميا للضغوط والمشاكل الاخطار الناجمة عن الاحتلال حيث ان تواجد هذه الجمعيات وفعالياتها في فلسطين يخفف عن الناس ويشد من أزرهم ويدعم صمودهم.

وجدد شكره لدولة قطر أميرا وحكومة وشعبا على كل ما تقدمه لفلسطين ولكل الاشقاء العرب وأخص قطر الخيرية لأنها تميزت من بين الجمعيات الأخرى حيث أنها دائما سباقة في مساعدة الشعب الفلسطيني، مشيرا إلى أن الجالية الفلسطينية في قطر لديها درجة عالية من الاندماج ويشعرون وكأنهم في بلدهم لذلك نجدهم مشاركين في كافة الميادين.

الجهة الراعية

بدوره قال المهندس محمود عامر رئيس مجلس إدارة شركة الحلول المثالية الراعي الرسمي لمشاريع قطر الخيرية خلال شهر رمضان، إننا ومنذ تأسيس الشركة قبل عقدين من الزمان وضعنا نصب أعيننا مسؤوليتنا والتزامنا تجاه المجتمع وليس هناك أفضل من شهر رمضان حتى نقدم فيه خدمة لأفراد المجتمع.

وأعرب عن فخره بتعاونهم مع قطر الخيرية في رعاية بعض المشاريع التي تنفذها خلال الشهر الفضيل موضحا أن مهرجان الجاليات الذي تقيمه قطر الخيرية لأول مرة على مستوى الجاليات وبهذا الحجم هو أحد المشاريع التي ترعاها الشركة، مؤكدا استمرار الشركة بالمساهمة في هذا الاتجاه.

من جهتها أعربت السيدة ايمان الشكاري مسؤولة نادي الطفولة والشباب بالجالية المغربية عن سعادتها بالمشاركة في هذا المهرجان، وقالت إن هذه أول مشاركة لنا مع قطر الخيرية، وبالتأكد سوف نستفيد من هذه المشاركة حيث إنها فرصة للتعارف والتواد وعكس الثقافات المختلفة، مشيرة إلى أن مشاركة الجالية المغربية في هذا المهرجان من خلال تتمثل في تقديم فقرة أناشيد يقدمها نادي الطفولة والشباب بالجالية.

Add comment